الإسترليني يرتفع 1.5% في أسبوع

0

بلغ سعر الجنيه الإسترليني 1.32 دولار أميركي اليوم الخميس، بعد ارتفاعه بنحو 1.5% على مدى هذا الأسبوع، مع تراجع المخاوف بشأن قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي، وذلك بفضل بيانات اقتصادية إيجابية في الأيام الماضية، وإذا احتفظ الإسترليني بقوته في تعاملات الغد فسيكون هذا هو أفضل أسبوع له في ستة أسابيع، أمام كل من الدولار واليورو، ويبلغ سعر اليورو حاليا نحو 0.85 جنيه إسترليني، وأظهرت بيانات للقطاع الصناعي أمس الأول الثلاثاء أن طلبيات صادرات الصناعات التحويلية البريطانية زادت في أغسطس الجاري إلى أعلى رقم منذ عامين.

وارتفع الجنيه الإسترليني بنسبة 1.2% الأسبوع الماضي، بعد أن جاءت بيانات التضخم ومبيعات التجزئة لشهر يوليو الماضي أفضل من المتوقع، وهو ما يظهر أن المستهلك البريطاني لم يعمد بعد إلى تقليل الإنفاق كما كان متوقعا، بعد استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في يونيو الماضي، وكانت العملة البريطانية بلغت 1.27 دولار في الثامن من يوليو  الماضي، وهو أدنى مستوى لها مقابل العملة الأميركية منذ ثلاثة عقود، وظل الإسترليني عند مستويات متدنية بداية الشهر الجاري بسبب توقعات أشارت إلى أن بنك إنجلترا قد يقرر مزيدا من التيسير في سياسته النقدية في الشهور المقبلة.

أظهرت أرقام يوم الخميس أن متاجر التجزئة البريطانية حققت أقوى مبيعات في ستة أشهر في أغسطس معوضة جزءا كبيرا من الخسارة التي أعقبت تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، وقال اتحاد الصناعة البريطاني إن مؤشر حجم مبيعات التجزئة صعد إلى +9 وهو أعلى مستوى منذ فبراير مقابل -14 في يوليو ، ومن المتوقع أن تكون المبيعات متوسطة في سبتمبر حيث سجل مؤشر المبيعات المتوقعة للشهر المقبل +3 مقابل -12 في أغسطس، وقالت آنا ليتش رئيسة التحليل الاقتصادي والمسوح في بنك سي.بي.آي “دفع طقس الصيف المشترين للخروج حيث أعلن تجار التجزئة أن نمو المبيعات يزداد بما يفوق التوقعات لكن الشركات تتوقع أن ينحسر نمو المبيعات في الشهر المقبل، وتتماشى هذه الأرقام مع بيانات في الآونة الأخيرة أظهرت أن المستهلكين تجاوزوا إلى حد ما نتيجة استفتاء الخروج البريطاني بفضل الطقس الدافئ وزيادة الطلب من الأجانب الذين شجعهم انخفاض قيمة الجنيه الاسترليني ، ولمزيد من التفاصيل عن توقعات أسعار العملات شاهد الفديو :-

أترك تعليقك